نتائج العنصرية بحق السود

جورج فلويد  وفاة شخص تخرج الكثير من الغضب داخل النفوس من اشخاص لديهم الكثير من الدوافع منها سياسية او اجتماعية لكن كل هذه الاشياء هي إطار التتطور الطبيعي لغضب الشعوب 

Nanis Cash

لن اقوم هنا بتحليل اسباب ودوافع خروج هؤلا 

سأذهب هنا  لمشهد قديم التاريخ 2001 المكان  أفغانستان الاشخاص عناصر طالبان الفعل  تفجير تمثاليان ل بواذ وخرج العالم  ومنظمة اليونيسكو بصريحات و لكي تظهر من قام بالفعل بانهم اعداء الانسانية و اصحاب الظالمية  والكثير من الاوصاف 

اعتذر لقد ذهبت  بعيدا ولكن انها الذاكرة وازدواجية المعاير التي تظهر في كل مواقف الغرب تجاه ماهو عربي اسلامي شرقي اوسطي حتي يخرجون الينا في صورة الغرب المتقدم صاحب المواقف والان ارجع الي المظاهرات و ما يحدث  فيه من تجاوزات و الرابط المشترك في الحاضر والماضي 

هو تحطيم التماثيل اللي يقوم بها الشباب الغاضب في اوربا بلد النور تماثيل يتجاوز عمرها اكثر من مائة وخمسون سنة في بريطانيا  و هولندا 

ارجو يكون هذا المقال والاشارة  هي بداية حتي يعرف العاشقين بحرية الغرب انهم يستخدمون ما يخدم مصلحتهم فقط وما يجعلهم بلد الحريات والتقدم

استمتعت بهذا المقال؟ كن على اطلاع من خلال الانضمام إلى النشرة الإخبارية لدينا!

التعليقات

يجب أن تكون مسجلا للدخول لتكتب تعليق.

مقالات ذات صلة
أغسطس ١١, ٢٠٢٠, ٣:٥٣ ص - أميرة صلاح
يونيو ٣٠, ٢٠٢٠, ٧:٤٤ م - ابوبكر البدري
يونيو ٣٠, ٢٠٢٠, ٧:٤٠ م - mohamed
يونيو ٣٠, ٢٠٢٠, ٧:٣٩ م - hassan
نبذة عن الكاتب